افتتاح الدورة التدريبية لميسري الحوار من أجل السلام اليوم

Diversity and Inclusion
Arab Scout Region's picture
by Arab Scout Region from Egypt
Publication date: 21st Nov 2019
Creator: Egypt

شهد المركز الكشفي العربي اليوم بالقاهرة افتتاح الدورة التدريبية لميسري الحوار من أجل السلام بحضور الأستاذ/عمرو حمدي المدير الإقليمي للمنظمة الكشفية العالمية والأمين العام للمنظمة الكشفية العربية والأستاذ/ أنس العبادي مدير الممارسات الدولية بمركز الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات "كايسيد" والأستاذ/ محمد عباس رئيس الاتحاد العام للكشافة والمرشدات المصري والأستاذ/كريم بدوي رئيس شركة "شلمبرجير" العالمية لمنطقة شمال الشرق الأوسط.

 

 

وقد رحب الأستاذ/ عمرو حمدي الأمين العام والمدير الإقليمي بجميع المشاركين والسادة الحضور وتمني لهم الاستفادة بهذا البرنامج المثمر وأن يعود عليهم وعلى مجتمعاتهم بالنفع الذي نأمله، مؤكداً على حاجة منطقتنا العربية الشديدة لتنمية مبادئ الحوار الهادف والفاعل على جميع المستويات وتقبل الرأي الآخر والاختلاف حتى نصل إلى الحلول. وأكد على المشاركين استشعار مسؤوليتهم ودورهم الهام بعد تلقيهم لهذا التدريب والرسالة التي هم بصدد نشرها في مجتمعاتهم وبلدانهم لإحداث الأثر الذي نصبو إليه.

 

وفي كلمته قال الأستاذ/ أنس العبادي مدير الممارسات الدولية بمركز "كايسيد" أن التنوع والاختلاف هو طبيعة الحياة وهو قوة وليس ضعف فالاختلاف لا يعني الخلاف والمجتمعات التي نمت هي مجتمعات تعي أهمية التنوع والاختلاف وكيفية التعامل معه بشكل صحيح، والكشافة هي رمز هام لهذا التنوع.

 

ثم عبر الأستاذ/ محمد عباس رئيس الاتحاد العام للكشافة والمرشدات عن سعادته لحضور هذا الحدث الهام، مؤكداً على أن السلام هو المحرك الرئيسي لجميع الأنشطة الكشفية، ولأن شرم الشيخ هي أرض السلام وكتعبير عن السلام ركز على أهمية احتضان مصر للمؤتمر الكشفي العالمي ٢٠٢٠ والذي سيضم ١٧٠دوله وما يقرب من ٣٠٠٠ مشارك، ثم تمني التوفيق لجميع المشاركين.

 

ثم رحب الأستاذ/كريم بدوي رئيس شركة "شلمبرجير" العالمية لمنطقة شمال الشرق الأوسط بالسادة الحضور وأكد على أن نجاح أي فريق عمل في شركات القطاع الخاص ينبع من التنوع وتقبل الاختلاف والاستفادة منه على النحو الأفضل وأنه خلال مسيرته العملية كان يعتمد على تمكين فريق قوي أهم ما يميزه التنوع والقدرة على الحوار البناء الذي يؤدي إلى أفضل النتائج.

وأعرب عن أهمية الكشفية في تكوين شخصيات مبدعه قادره على تقبل التنوع والاختلاف وأن تجربة الكشافة في حياة الأفراد تجعل منهم شخصيات مميزه في مجال الأعمال عن غيرهم.

وشجع المشاركين على استكمال مسيرتهم في مجال الحوار من أجل السلام لأهمية هذا الدور في جميع المجالات وفي حياتهم الشخصية والعملية.

 

 

ويعد الحوار من أجل السلام مبادرة أدرجها الإقليم الكشفي العربي عام 2017 من خلال دمج محتوى الحوار من أجل السلام في التدريبات الإقليمية لمبادرة رسل السلام، حيث انطلق هذا البرنامج منذ المخيم الكشفي العربي في الجزائر وحتى جلسة التوعية التي استمرت 12 ساعة عمل خلال المنتدى الكشفي العربي للشباب الذي عقد في شرم الشيخ-مصر بمشاركة 75 قائدا وقائدة.

 

 

 

تدريب الميسرين على الحوار من أجل السلام هو تدريب لمدة 4 أيام يهدف الى تعزيز مهارات المشاركين كمدربين وتعميق معرفتهم بمفاهيم ومبادئ الحوار، وتزويدهم بأدوات جديدة لمساعدتهم على فهم فوائد الحوار في حل النزاعات، وسيتحمل المشاركون في التدريب مسؤولية نقل المحتوى التدريبي لبلدانهم ليصبحوا جزءاً من شبكة المدربين في المنطقة الكشفية العربية في هذا المجال

 

 وتشمل محاور الورشة الموضوعات التالية: تعريف الحوار - معوقات الحوار الناجح وإدارة الصراع -بناء السلم – مفهوم الهوية والإدراك والفهم الخاطئ للحوار - من هو الشخص المحاور - الحوار في الكشفية - المشروع الشخصي للحوار.

 

 

 

You should not see this

Comments

Are you sure you want to delete this?
Welcome to Scout.org! We use cookies on this website to enhance your experience.To learn more about our Cookies Policy go here!
By continuing to use our website, you are giving us your consent to use cookies.