السلطنة استقبلت الكشافة العربية والعالمية في عرس بهيج

Senin, November 14, 2016 - 14:00

افتتح صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد مستشار جلالة السلطان قابوس المعظم أعمال المؤتمر الكشفي العربي الـ 28 الذي تستضيفه وزارة التربية والتعليم ممثلة في المديرية العامة للكشافة والمرشدات بالتعاون مع مكتب الدعم الكشفي العربي والمنظمة الكشفية العربية خلال الفترة من 6 إلى 9 نوفمبر الحالي تحت شعار (الكشفية والارتقاء بالبيئة) وذلك بقاعة عمان بفندق قصر البستان. بحضور معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم، وعدد من أصحاب السمو والمعالي الوزراء وأصحاب السعادة الوكلاء والمستشارين وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى، وجواو أرماندو رئيس اللجنة الكشفية العالمية، ويوسف خداج رئيس اللجنة الكشفية العربية والدكتور عاطف عبد المجيد أمين عام المنظمة الكشفية العربية ورؤساء الوفود الكشفية والسفراء والإعلاميين.
شارك في المؤتمر 353 مشاركا يمثلون التالى : الأردن،الأمارات،تونس،الجزائر،سلطنة عمان،السعودية،السودان،العراق، فلسطين،قطر،الكويت،لبنان،ليبيا،مصر،المغرب،موريتانيا،اليمن.كما شارك السادة أعضاء اللجنة الكشفية العربية ،ورئيس ونائب رئيس اللجنة الكشفية العالمية ،ومديرا الإقليم الأسيوى الباسيفيكي والأفريقي ، ومدراء مكتب الدعم العالمي بكوالا لامبور، ومستشاري الشباب ، الاتحاد العالمي للكشاف المسلم ،الاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات ،الاتحاد الكشفي العربي للبرلمانيين والمؤسسة العالمية للتدريب والتنمية ووفودا من كوريا والولايات المتحدة الأمريكية وبولندا وأذربيجان وإسبانيا وتركيا.
وفى كلمة الافتتاح دعت وزيرة التربية والتعليم الحضور إلى أهمية بذل المزيد من الجهود لتعزيز السلام والوئام فقالت: إننا مدعوون جميعا إلى بذل المزيد من الجهود لتقوية أواصر السلام والوئام. ودعا رئيس اللجنة الكشفية العالمية كل الوفود المشاركة الاستفادة الكاملة من هذا المؤتمر والخروج بقرارات وتوصيات من شأنها الارتقاء والازدهار بالحركة الكشفية والسير بها قدما نحو تحقيق الهدف الأسمى وهو عالم أفضل، وألقى يوسف خداج رئيس اللجنة الكشفية العربية كلمة قال فيها: هذا المؤتمر الذي يعد منتدى للفكر ومنبراً للآراء ومدخلاً جادا للتداول في سُبل ترجمة الرؤية والاقتراحات، والتأمّل في ما تتطلّبه المرحلة الحرجة من جهودٍ وتضحيات، وما تقتضيه من قراراتٍ شجاعة وابتكار أساليب تتماشى مع تطور العصر ومتطلباته، ثم ألقى الدكتور عاطف عبدالمجيد الأمين العام للمنظمة الكشفية العربية كلمة قال فيها إن الحركة الكشفية هي صمام الأمان على مر الزمان وفيها يجتمع الشركاء والفرقاء على كلمة سواء، فيها شمولية الأهداف التربوية، وبها ديمومة روح التطوع الذي يعتبر ينبوع مواردها البشرية التي تسهم في الارتقاء بقدرات الفتية والفتيات والشباب بدنيا وعقليا وروحيا واجتماعيا ووجدانيا، كمواطنين فاعلين مساهمين في النقلة النوعية والتغيير الإيجابي المرتجى في مجتمعاتهم المحلية والعالمية بأجندات وطنية ومسؤولية اجتماعية، وألقى خميس بن سالم الراسبي مدير عام المديرية العامة للكشافة والمرشدات رئيس المؤتمر الكشفي العربي الـ28 كلمة قال فيها: لمن يمن الطالع أن يلتئم عقد الأشقاء في عرس كشفي يجسد أجمل معاني الإخاء والصداقة والتعارف بين قادة كشافة أمتنا العربية في وقت نحن أشد ما نكون فيه بحاجة إلى التعارف والتآلف فيما بيننا، وها نحن نلتقي في ربوع مسقط العامرة التي تمد بكل الحب ذراعيها مرحبة دوما بضيوفها من كل مكان. وأكد على الدعم السامي للحركة الكشفية والإرشادية فقال: لقد أولى مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه-الكشاف الأعظم للسلطنة عنايته ورعايته للحركة الكشفية والإرشادية في سلطنة عمان كأحد الروافد التي تدعم أنشطة الفتية والشباب من الجنسين، وتهيئ لهم مناخات من الرقي والتقدم، وواكب ذلك توفر بيئة داعمة لأنشطة الشباب بكافة جوانبها؛ مما أسهم في تمكينهم.
وتضمن الحفل لوحة كشفية جسدت ترحيب السلطنة بضيوفها، وقدمت بعدها الفرقة الموسيقية الكشفية معزوفات موسيقية متنوعة، كما تم عرض فيلم عن التنوع البيئي والبيولوجي في السلطنة.
وقد افتتح جواو أرماندو رئيس اللجنة الكشفية العالمية على هامش المؤتمر المعرض الكشفي والبيئي الذي جسدت من خلاله الدول المشاركة جهودها الكبيرة في تربية النشء وحماية البيئة.

Updates

There are no updates for this event

Avatar Arab Scout Region
from Egypt, 2 tahun yang lalu

Event Type

Regional

Tag

Topics

Global Support Assessment Tool
Are you sure you want to delete this?
Welcome to Scout.org! We use cookies on this website to enhance your experience.To learn more about our Cookies Policy go here!
By continuing to use our website, you are giving us your consent to use cookies.