بهدف التوسع الأفقي للكشافة السودانية بالمدارسإعداد مشروع ( عشرة آلاف كشاف سوداني ) تحت شعار ( عشرة آلاف كشاف سوداني ) عقد المفوض العام لجمعية الكشافة السودانية الأستاذ جلال عبد الرحيم يوم أمس برئاسة الجمعية اجتماعه الأول مع أعضاء مكتبه وأعضاء لجنة مشروع

بهدف التوسع الأفقي للكشافة السودانية بالمدارس إعداد مشروع ( عشرة آلاف كشاف سوداني ) تحت شعار ( عشرة آلاف كشاف سوداني ) عقد المفوض العام لجمعية الكشافة السودانية الأستاذ جلال عبد الرحيم يوم أمس برئاسة الجمعية اجتماعه الأول مع أعضاء مكتبه وأعضاء لجنة مشروع العشرة آلاف كشاف ، بحضور كلا من : القائد عاصم القرني مفوض خدمة وتنمية المجتمع الأسبق ورئيس لجنة العشرة آلاف كشاف ، والقائد مرسي نايل مفوض التدريب وتنمية القيادات بالجمعية ورئيسا مناوبا للجنة ، والقائد محمود سعد مفوض الإعلام والعلاقات العامة بالجمعية ، والقائد إسحاق إدريس مفوض شئون الولايات بالجمعية ومقررا للجنة ، والقائد عبد الرحمن محمود المفوض السابق لخدمة وتنمية المجتمع بالجمعية وعضو مكتب المفوض العام ، والقائد محمد حسن ممثلا لكشافة ولاية الخرطوم ، والقائد عمر صلاح ممثلا لمفوضية خدمة وتنمية المجتمع . تناول الاجتماع سرد كامل لخطة سير العمل في ما تبقى من نهاية هذا العام الذي سوف يبنى عليه العمل بما تبقى من خطة 2014م حتى يقفل هذا العام ووضع خطة عام 2015م وما يترتب عليها ، بعد ذلك تحدث المفوض العام عن آلية تنفيذ تكوين فرق جديدة تضم العشرة آلاف كشاف على مستوى كل المدارس بالسودان مبنية على ما أكملته الجمعية من المرحلة السابقة في عمل المناهج الكشفية السودانية ، وتحدث سعادته عن كيفية صنع التصور للإحتفالات الموحدة على مستوى الكشافة السودانية ، وتطرق للحديث عن عمل نفرة كشفية ضخمة لكافة القادة والكشافين ، بعد ذلك تحدث قرني طالبا من مفوض الولايات خارطة كاملة للولايات كي تساعد في عمل قاعدة بيانات كشفية وكلف القائد مرسي بحصر عدد القيادات حتى يتم تحديد الطريقة المثلى لتغطية كافة الولايات بالتدريب وتغطية العدد المستهدف ، وطالب قرني بعمل ورشة تنشيطية لقيادات المجموعات ، ومن ثم تحدث ممثل ولاية الخرطوم قائلا : تدريب المعلمين يحتاج خطة عريضة لتثبيت القاعدة ، ونادى مفوض الولايات بضرورة تنمية العضوية وأنه لابد من معرفة عدد المدارس بكل ولاية حتى يتسنى لنا تدريب أكبر قدر من المعلمين بالنشاط الطلابي ، تلاه القائد عبد الرحمن محمود متسائلا لماذا لا يتم إدماج كل المدارس خصوصا الأهلية وعمل بعض الفرق التخصصية الإحترافية واستهداف المدارس الخاصة ووضع بعض اللوائح والضوابط ، وبدوره تحدث نايل قائلا : لا بد من أن تكون هنالك دراسة واضحة من نسبة وتناسب حتى نبني عليها العمل المنظم لمشروع العشرة آلاف كشاف ولكي نصل إلى هذه المرحلة لا بد من أن ندرب من كل ولاية عدد عشرة قيادات على الأقل لإنشاء فرق متنوعة في كل ولاية . من ضمن اختصاصات اللجنة وضع خطة وتصور تفصيلي للمشروع ومتابعة الخطط على المستوى الاتحادي والولائي والإشراف والمتابعة على الفرق المكونة بالولايات وتسخير كل الإمكانيات والإستفادة من القادة على مستوى الكشافة السودانية وتذليل كل الصعوبات والمعوقات لتنفيذ المشروع .
Imagen de Amin Ahmed (91)
from Sudan, hace 5 años
Are you sure you want to delete this?
Welcome to Scout.org! We use cookies on this website to enhance your experience.To learn more about our Cookies Policy go here!
By continuing to use our website, you are giving us your consent to use cookies.